رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

حجزت محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، دعوى حذف جميع الفيديوهات والصفحات والمنشورات الممولة من جماعة الاخوان الإرهابية وتنظيمها الدولي بالفيس بوك ، للحكم بجلسة ٢٨ مارس المقبل. صدر القرار برئاسة المستشار فتحي إبراهيم توفيق نائب رئيس مجلس الدولة.

 قالت الدعوى ، إن إدارة موقع “الفيسبوك”، قامت بنشر فيديوهات وصفحات محرضة على الدولة المصرية ومؤسساتها، ممولة من التنظيم الإخوانى الإرهابى بغرض نشر الفوضى والاضطرابات فى البلاد وتكدير الامن والسلم الاجتماعيين وتهديد

أمنها القومي وتحرض على العنف ضد مصر ومواطنيها.
 
وأضافت الدعوى أن الفيسبوك من خلال نشره لتلك الفيديوهات المحرضة يضرب بجميع القوانين واللوائح والالتزامات الواقعة عليه ضرب الحائط، بدعمه ونشره لتلك الصفحات، والتي تعود معظمها لجماعة الاخوان الإرهابية، وأن دول الاتحاد الأوروبي والكونجرس الأمريكي تصدي لجميع الصفحات والفيديوهات التي تحرض على العنف والكراهية، وأصدر قرارات بإجبار ادارة الفيسبوك على حذف جميع الفيديوهات والصفحات التي تثير الفتنة والكرهية داخل تلك المجتمعات .
 
واشارت الدعوى، الي أن هناك جهات خارجية معادية للدولة المصرية، تقوم بالحذف المتكرر، للمنشورات والفيديوهات المؤيدة لمصر ومؤسساتها والداعية إلى الاصطفاف الوطني ونبذ الفتنة والتصدي للإرهاب الأسود، وهو الامر الذي يؤكد وجود اختراقات أجنبية خارجية معادية لمصر لموقع الفيسبوك الذي يحرض على العنف ويدعو لإسقاط مصر ومؤسساتها من خلال الصفحات المسيئة للدولة التي يقوم بنشرها.
وطالبت الدعوى بإلغاء جميع القرارات الصادرة بحذف الصفحات والمنشورات الداعمة للدولة المصرية ومؤسساتها والداعمة للاصطفاف الوطني والحفاظ على وحدة البلاد فى مواجهة الإرهاب.



[ad_1]

By ahram