رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

– العميل لا يستلم وحدته فى الميعاد.. ولا يحصل على تعويض.. والشركات تبنى بأمواله

 

رأى رئيس مجلس إدارة شركة ريماكس للتسويق العقارى محمد الدغيدى أن السوق العقارى نشط وحيوى قبل أن يستدرك بالإشارة إلى أنه مازال يحوى مشاكل واختلالات هيكية يتطلب علاجها بشكل عاجل لضبط السوق وضمان استقراره.

وأوضح الدغيدى فى تصريح لـ: «عقارات الوفد» أن شريحة كبيرة من المطورين العقاريين لا تلتزم بمواعيد التسليم التى تبرمها مع العملاء، وهو أمر رأى فيه وضعًا مختلًا ضد العميل بما يستوجب إيجاد نصوص تشريعية تضمن للعميل استلام وحدته فى الميعاد المتعاقد عليه.

وأفاد أن شركة ريماكس تضمن لعملائها التعاقد على مشاريع

عقارية ذات مصداقية عالية على مستوى التسليم مع إيجاد نصوص تعاقدية لتعويض العميل فى حال تأخر استلامه لوحدته المتعاقد عليها.

وطالب الدغيدى بتدخل الدولة رقابيًا وتشريعيًا لصيانة العلاقة بين المطور والعميل بما يضمن حفظ حقوق كل طرف من العلاقة التعاقدية معتبرًا أن فتح آفاق التمويل العقارى من شأنه أن يرفع مستوى الشفافية وبالتالى الوصول إلى معادلات تعاقدية نظيفة تضمن حق كل طرف بشكل عادل وآمن.

ولفت الدغيدى أن شركة ريماكس لها تواجد عالمى عبر شبكة فروع منتشرة فى دول عديدة تضمن

من خلالها إيجاد منافذ تسويقية للعقار المصرى فى أسواق أوروبية وأمريكية وعربية.

وأشار إلى أن الشركة معنية بالتسويق لمناطق الساحل الشمالى والعاصمة الإدارية والقاهرة الجديدة وكل مناطق الاستثمار العقارى مشددًا على أن الشركة تركز على تسويق المشاريع القامئة بالفعل من خلال إعادة البيع لضمان التعامل على وحدات قائمة بالفعل وليس بيعًا على الخريطة.

وأشار إلى أن الشركة تقدم حلولا تسويقية ومالية للعملاء من أسحاب الوحدات القائمة بإعادة تأهيل هذه الوحدات، ومن ثم بيعها لعملاء جدد، وهو الأمر الذى يحقق قيما مالية أعلى سواء للبائع أو المشترى.

ولفت إلى أن الشركة حققت مبيعات بـ 1.9 مليار جنيه فى الأشهر العشرة الأولى من العام الجارى التى يتوقع لها أن ترتفع إلى مليارى جنيه بنهاية العام الجارى وهى الحصيلة التى تمثل حوالى 50% من المبيعات المستهدفة للعام الجارى.



[ad_1]

By ahram