رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

 
الأوراق المالية والأسهم هي أحد أبرز مكونات الاقتصاد العالمي نظراً لأنها تُعبر عن حجم الشركات الكبرى والتداول الذي يحدث عليها. هُناك علاقة تاريخية بين الأسهم وقوة الاقتصاد في أي دولة، وبالتالي تهتم الشركات الكبرى بطرح الأسهم الخاصة بها في الأسواق لجذب المستثمرين والعملاء حتى يتم الارتقاء بالشركة ووضعها في تصنيف كبرى الشركات في العالم. لقد أظهر سوق الأسهم والاقتصاد الأوسع تاريخياً علاقة متبادلة سوف تستمر وتزداد مع الوقت. عندما يحدث ارتفاع في الأسهم، يمكنك في كثير من الأحيان توقع حدوث انتعاش اقتصادي أيضًا. ولكن هل هذا هو الحال دائما في الاقتصاد! هذا ما يجب عليك معرفته ودراسته بشكل دقيق.

المتداولين في الأسهم هُم أشخاص قد كرسوا حياتهم في هذا العمل ولديهم من الخبرات ما يساعدهم على إدارة تلك الاستثمارات بأكبر قدر من الحكمة والعقلانية حتى يضمنوا نجاح استثماراتهم دائماً مع البحث عن استثمارات أخرى لها مستقبل واعد في سوق تداول الأسهم. يعد تداول الأسهم في الشركات العامة جزءًا مهمًا من الاقتصاد المحلي في أي دولة أو حتى في الاقتصاد العالمي. لذلك من الضروري التعرف على الأسهم بشكل واضح وأهمية التداول عليها.

ما هي الأسهم والأوراق المالية وطريقة تواجدها في السوق؟

الأسهم والأوراق المالية هي عبارة عن رأس مال الشركة والذي يقوم صاحب الشركة بطرحه في الأسواق ويكون عبارة عن حصة ونصيب في ملكية الشركة، ويهدف مؤسس الشركة في تلك الحالة إلى طرح تلك الأسهم لهدف واحد وأساسي هو طلب أكبر قيمة من رأس المال من أجل ترقية الشركة وتوسيعها إلى مستويات أعلى وبالتالي تحقيق أرباح أكبر. تلك الأسهم بإمكانها أن تُحقق أرباح كبيرة أيضاً للعملاء الذين قاموا بشرائها وقد يتعرضوا للخسارة أيضاً، لذلك من الضروري دراسة تلك الخطوة جيداً قبل اتخاذها.

سوق الأوراق المالية مهم لعدة أسباب لا يُمكن أن يغفل عنها أي شخص، حيث أن تداول الأسهم ومشاركتها في السوق قد يؤدي إلى: –

  • إنه يتيح للمتداولين والمستثمرين الفرصة للاستفادة من تحركات السوق وتوليد ثروة شخصية.
  • يمكن أن يوفر تداول الأسهم معيارًا للصحة التجارية والصناعية للبلد، ويمنح الشركات فرصة للتوسع والازدهار، مما يفيد الاقتصاد الأوسع.
  • يعتبر سوق الأسهم الذي يعمل بشكل جيد أمرًا ذا قيمة للشركات والأفراد والدول على حد سواء.
  • يتيح تداول الأسهم للشركات زيادة رأس المال لسداد الديون وإطلاق منتجات جديدة وتوسيع العمليات.
  • توفر الأسهم فرصة الربح من المكاسب في قيمة الأسهم وكذلك مدفوعات أرباح الشركة.
  • تؤثر أسعار الأسهم على ثقة المستهلك والأعمال، والتي بدورها تؤثر على الاقتصاد الكلي.

يُمكن للأحوال الاقتصادية التي تتغير من لحظة إلى أخرى أن تؤثر على كل ذلك سواء بالسلب أو الإيجاب، لذلك من الضروري دراسة الوضع الاقتصادي جيداً قبل اتخاذ تلك الخطوة. كُلما كان التداول والاستثمار في الأسهم والأوراق المالية قائم على مزيد من الدراسة وفهم الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية كُلما حقق النجاح المطلوب والمنتظر.

كيف يؤثر تداول الأسهم والاستثمار على الاقتصاد

يمكن أن تتسم العلاقة بين سوق الأوراق المالية والاقتصاد على نطاق واسع بالاستثمار الذي يغذي النمو الاقتصادي، وتمكين ملكية الشركة التي تزيد الثروة الشخصية لها، وتوفر الأسهم كمقياس للصحة الاقتصادية. هذا ما نستطيع أن نوضحه في أهمية الأسهم وتواجدها في السوق ولكن الأهمية الحقيقية بالتفصيل للأوراق المالية والأسهم وعلاقتها بالاقتصاد تظهر من خلال الآتي: –

يمكن للاستثمار في سوق الأسهم أن يطلق شرارة النمو الاقتصادي

الأموال التي يضعها المستثمرون في الشركات تسمح للشركات بالاستمرار في النمو. عندما تبدأ شركة ما في طرح الأسهم الخاصة بها أمام المستثمرين في السوق، فإن ذلك بهدف واحد وهو التطور والارتقاء. عندما تقدم أسهم للجمهور من خلال الاكتتاب العام، فإن الشركة يكون لديها فرصة للتحول إلى مؤسسة رائدة في قطاعها من خلال تعيين الموظفين، والحاجة إلى الابتكار، وتحقيق نمو شامل في كافة قطاعات الشركة. يمكن للشركات بعد ذلك زيادة الإيرادات وتحقيق ميزة تنافسية حقيقية في السوق، مما يؤثر بشكل مباشر على الناتج المحلي الإجمالي ويعزز الاقتصاد.

 الأسواق تساعد المدخرين على التغلب على التضخم

الاستثمار في سوق الأسهم يساعد المدخرين على التغلب على التضخم بمرور الوقت. القاعدة الأساسية هي أن أسعار الأسهم تزيد بنسبة 7٪ سنويًا في المتوسط ​​بعد أخذ التضخم في الاعتبار. وهذا كافي لتعويض معظم المستثمرين عن المخاطر الإضافية المتمثلة في امتلاك الأسهم بدلاً من السندات (أو الاحتفاظ بالمال في حساب التوفير).

الاستثمار في الأسهم يمنح رأس مال الشركة عوائد رائعة

الاستثمار في الأسهم ومؤشرات الأسهم الرئيسية هو وسيلة للمستثمرين الأفراد وليس فقط أصحاب رؤوس الأموال وذلك من أجل الحصول على ملكية في المشاريع الناجحة وتجميع الثروة. يمكن بعد ذلك إعادة استثمار رأس المال هذا أو إنفاقه، مما يؤثر على الاقتصاد. لقد أثبتت الأسهم تاريخياً أنها أفضل طريقة للتغلب على التضخم على المدى الطويل.



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *