رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

توقعت شركة فايزر، اليوم الثلاثاء، مبيعات بنحو 15 مليار دولار من لقاح فيروس كورونا الذي تصنعه مع شريكها الألماني BioNTech ورفعت توقعاتها لأرباح العام بأكمله، وقالت الشركة إنها تتوقع إجمالي إيرادات خلال 2021، بين 59.4 مليار دولار و 61.4 مليار دولار.

كان اللقاح من بين أول اللقاحات المسموح باستخدامها في حالات الطوارئ في الولايات المتحدة والعديد من البلدان الأخرى، ويتوقع المحللون مبيعات بمليارات الدولارات.

في الربع الرابع، حقق اللقاح مبيعات بلغت 154 مليون دولار، أي أقل من التوقعات البالغة 462 مليون دولار، وفقًا للتقديرات التي جمعتها شركة السمسرة ميزوهو.

تتوقع الشركة الآن أرباحًا معدلة للعام بأكمله تبلغ 3.10 دولارًا أميركيًا إلى 3.20 دولارًا أميركيًا للسهم الواحد، بزيادة من

توقعاتها السابقة البالغة 3 دولارات إلى 3.10 دولارًا أميركيًا للسهم الواحد.

وقبل يومين أعلنت الشركة أنه سيكون باستطاعتها قريبا تزويد العالم بجرعات اللقاح التي وعدت بتسليمها، بحسب الاسواق العربية.

وتستهدف فايزر تسليم ملياري جرعة لقاح ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال العام الحالي، قبل أن تعود وتعلن حدوث اضطراب بمواعيد شحنات اللقاح على المدى القريب، وأن شحنات تسليم اللقاح الذي تطوره ستتأثر بين نهاية يناير وبداية فبراير، إلا أنها أكدت أنها ستوفر زيادة ملحوظة في الجرعات للمرضى بين شهري فبراير ومارس.

ستكون شركة Pfizer قادرة على إمداد الولايات المتحدة بـ 200

مليون جرعة لقاح Covid-19 بحلول نهاية شهر مايو، أي قبل شهرين مما كان متوقعًا في السابق، وفقًا لكبير مسؤوليها التنفيذيين.

كان الرئيس التنفيذي ألبرت بورلا قال الثلاثاء الماضي، إن شركة الأدوية وشريكتها BioNTech ، سيكونان قادرين على تسليم الجرعات إلى الولايات المتحدة قبل الموعد النهائي المحدد في 31 يوليو.

أصبح عدد الجرعات الست لكل قارورة ساريًا يوم الاثنين وينطبق على عقود التوريد في المستقبل، وفقًا لممثل شركة Pfizer.

في الولايات المتحدة ، ستقدم شركتا Pfizer وBioNTech نجو 120 مليون جرعة في الربع الأول، بزيادة 20 مليون جرعة عما وعدت به في البداية، حسبما قال بورلا في مقابلة مع بلومبرغ.

يأتي هذا بعد ما أكدت وكالة الأدوية التابعة للاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة أن لا علاقة بين لقاح فايزر/بيونتيك وحالات الوفاة التي سجّلت في أوساط أشخاص تلقوه وأنه لا يتسبب بآثار جانبية جديدة، وذلك بناء على أولى البيانات المرتبطة بإطلاقه.



[ad_1]

By ahram