رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

انخفضت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأميريكية عند الفتح خلال تعاملات، اليوم الثلاثاء، متراجعة من مستويات قياسية مرتفعة عقب تقارير أرباح فصلية مخيبة للآمال من بضع شركات بينما يراقب المستثمرون عن كثب التقدم في تمرير خطة تحفيز مقترحة بقيمة 1.9 تريليون دولار.

وبدأ المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا بواقع  0.08% ليصل

إلى 31359.88 نقطة في حين نزل المؤشر ستاندرد اند بورز القياسى الذى يضم اكبر 500 شركة في بورصة وول ستريت بنحو0.13% ليصل إلى 3910.49 نقطة.

كما هبط المؤشر ناسداك المجمع لشركات التكنولوجيا بنحو 0.15% ليصل إلى 13966.82 نقطة، بحسب موقع الاسواق العربية.

وعلى صعيد إقليمي، أغلقت أغلب البورصات في منطقة الخليج على ارتفاع الثلاثاء، مقتفية أثر الأسهم العالمية، وتواصلت المكاسب في السعودية للجلسة الرابعة على التوالي.

تماسك مؤشر إم.إس.سي.آي لجميع دول العالم إلى حد كبير في التعاملات الصباحية في أوروبا، وصعد 0.1% إلى ذروة جديدة.

وتدعمت أسعار النفط، وهي حافز أساسي للأسواق المالية في منطقة الخليج، مع تنامي التفاؤل حيال زيادة الطلب على الوقود، وتقدم المؤشر الرئيسي للأسهم السعودية 1%، إذ ارتفع سهم مصرف الراجحي 2.9%.



[ad_1]

By ahram