رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

وصفت دمشق قرار واشنطن باستمرار فرض العقوبات بأنه “يظهر حالة الانفصام التام عن الواقع للإدارة الأمريكية“، وقالت إن “العدوان على سوريا في طريقه نحو الفشل المحتم“.

 

وفي رد على ما نشرته السفارة الأمريكية يوم أمس أبدت الخارجية السورية استغراب سوريا من بيان وزارة الخارجية الأمريكية، حول الاستمرار في فرض العقوبات على سوريا، وقالت إنه “يظهر حالة الانفصام التام عن الواقع للإدارة الأمريكية واستخدامها لغة ومفردات تجافي

الحقائق وأصبحت ماركة مسجلة لحالة العداء الأمريكي تجاه سوريا”.

 

ونقلت وكالة “سانا” عن مصدر رسمي في الخارجية السورية أن “على الإدارة الأمريكية أن تدرك أخيرا أن العدوان على سوريا في طريقه نحو الفشل المحتم أمام صمود السوريين، وأن مستقبل سوريا حق حصري لأبنائها، ولن يكون للإدارة الأمريكية أو سواها أي دور أو رأي في

هذا المجال”.

 

وأشار المصدر إلى أن “المعاناة التي عاشها ويكابدها السوريون هي نتيجة مباشرة للإرهاب المدعوم أمريكيا” وأضاف أن “الإجراءات القسرية اللا مشروطة والظالمة والتي تمس المواطنين في حياتهم ولقمة عيشهم، وتشكل انتهاكا جسيما لمبادىء القانون الدولي وشرعة حقوق الإنسان بل وترقى إلى مستوى جرائم الحرب والإبادة، وتستوجب محاسبة مسؤولي الإدارة الأمريكية”.

 

وكانت السفارة الأمريكية في دمشق أعلنت عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي أن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستواصل العقوبات التي فرضتها على سوريا بموجب قانون “قيصر” وطالت أكثر من 90 سخصا وكيانا سوريا.  

 



[ad_1]

By ahram