رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

قال أبوبكر الديب، الخبير في الشئون الاقتصادية، إن الدولة المصرية تمضي بصورة كبيرة نحو التحول لمركز إقليمي مهم للطاقة خاصة بعد تحويل منتدى غاز شرق المتوسط إلى منظمة رسمية مقرها القاهرة مستفيدة من موقعها الجغرافي واكتشافات الغاز والبترول خلال السنوات الأخيرة في البحر المتوسط أو في الصحراء الغربية لتصبح لاعبا أساسيا في سوق الغاز والطاقة.

 

وأوضح الديب في تصريحات خاصة ل”بوابة الوفد”، أنه من هذا المنطلق

يأتي توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي بدراسة تنفيذ مشروعات طاقة مشتركة بين مصر والأردن في مجالات تستثمر القدرات من الطاقة، وتستفيد البلدان من ثمارها ومنتجاتها ومن بينها قطاع الصناعات البتروكيماوية.

 

 

وبين أن مصر، تعمل منذ سنوات على استغلال وتنمية ما لديها من ثروات طبيعية للتحول من بلد يستورد الغاز والطاقة

بفاتورة كبيرة من العملة الصعبة ترهق الاحتياطي النقدي بالبنك المركزي إلى بلد مصدر لها من خلال الاتفاقيات والتعاون مع شقيقاتها من الدول العربية كالسعودية والأردن ولبنان والسودان أو حتي الافريقية.

 

زيادة الاستثمار والدخل القومي 

 

ولفت إلى أنه إنتاج مصر من الغاز، وصل إلى 7 مليارات و200 مليون قدم مكعب يوميا اكتفت بها مصر ذاتيا بل وتحولت مرة أخرى إلى بلد مصدر للغاز، موضحا أن كل تلك الاتفاقيات ستعمل علي زيادة الاستثمارات بمصر وزيادة الدخل القومي وبالتالي علاج وتقليل عجز الموازنة وتوفير فرص عمل للشباب .



[ad_1]

By ahram