رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

حصلت “بوابة الوفد” على صورة حمادة المتسبب فى حريق سوق التوفيقية والسبب خلافات بين إبناء عمومتة.

وكانت قد شهدت منطقة التوفيقية بوسط البلد اندلع حريق هائل وأسفرت النيران عن خسائر كبيرة حيث التهمت النيران اكثر من 20 محل بالسوق، فيما غطت الأدخنة سماء منطقة وسط البلد، ومن ثم حاولت سيارات الإطفاء السيطرة على النيران، ومحاصرة الحريق.

وبعد ساعات من مجهودات الحماية المدنية تمكنت من إخماد  الحريق،

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

بداية تلك الواقعة بتلقي غرفة النجدة بالقاهرة، بلاغا يفيد بحريق شب بعقار بمنطقة التوفيقية بالقاهرة.

على الفور انتقل رجال الحماية المدنية بعدد 15 سيارة إطفاء إلى مكان البلاغ، وبصحبتها عدد من سيارات الإسعاف تحسباً لوجود مصابين كما تم فرض كردون أمني، للسيطرة على

النيران وإخمادها قبل امتدادها للعقارات المجاورة، والمحلات الخاصة بسوق التوفيقية.

وتبين من الفحص، أن الحريق اندلع في العقارين رقم ١٤، لا يوجد بة سكان، وعقار رقم ١٦ به عدد من المحال، ثم امتد الحريق إلى العقار رقم ١٠ المقابل، وأسفر الحريق عن خسائر في اكثر من عشرين محلا تقريبًا.

فيما أعلنت وزارة الداخلية  أن حريق سوق التوفيقية بالقاهرة حادثٌ جنائي بفعل فاعل،وفي خلال ساعات تم القبض على المتورط الذي اعترف بأنه سكب البنزين وأضرم النيران فى بعض الفاترينات الخاصة بأبناء عمومته بسبب خلافات بينهم.

 

 



[ad_1]

By ahram