رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

جاء عام 2020 حافلًا بالأحداث المثيرة للمنتخبات المصرية الثلاثة، سواء الأول أو الأولمبي أو الشباب، رغم حالة الشلل التام التي أصابت الرياضة في كل أنحاء العالم جراء انتشار فيروس كورونا.

 

 

المنتخب الأول .. فاق:

استعاد المنتخب الأول توازنه من جديد في عام 2020 بعدما حقق فوزين مهمين على توجو بتصفيات كأس الأمم الأفريقية، ليرفع رصيده إلى 8 نقاط في صدارة المجموعة، وبات على بعد نقطة واحدة فقط من ضمان الصعود بشكل رسمي، ليبدأ مشوار استعادة

كأس الأمم الغائبة عن المنتخب منذ عام 2010 عندما حصدها على حساب أنجولا.

 

 

المنتخب الأولمبي يكتب التاريخ:

كتب المنتخب الأولمبي بقيادة شوقي غريب التاريخ عندما حقق الفوز على البرازيل بهدفين لهدف سجلهما كريم العراقي وأحمد ياسر ريان، ورغم أن الفوز في مباراة ودية إلا أنه الأول في التاريخ للكرة المصرية على حساب البرازيل، ليزيد من ثقة الفراعنة قبل أولمبياد طوكيو، ويرفع طموحات

الجماهير في قدرة الفريق على حصد ميدالية أولمبية في الأراضي اليابانية.

 

 

منتخب الشباب .. ضاع:

صدم منتخب الشباب جميع المتابعيه بعد واقعة تصفيات شمال أفريقيا وانسحاب الفريق منها بقرار من اتحاد الكرة بعدما انتشر فيروس كورونا بين صفوف الفريق، ووصل عدد المصابين إلى 17 لاعبًا، بجانب ربيع ياسين المدير الفني، وفشلت كل محاولات استمرار المنتخب في البطولة لينتهي حلم جيل رائع من اللاعبين مثل إبراهيم عادل وحسام أشرف واسامة فيصل وأحمد عيد وعربي بدر وغيرهم من العناصر المميزة التي وضعت عليها الجماهير آمالًا عريضة للصعود لكأس الأمم والوصول لكأس العالم للشباب، والذي تقرر إلغاؤه منذ ساعات.



[ad_1]

By ahram