رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

استقرت أسعار المشغولات الذهبية ، فى الاسواق المصرية  مع بدايةتعاملات اليوم الخميس 11 فبراير 2021 ، ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 وهو الاكثر رواجًا في الاسواق المصرية عند 803 جنيهات،  وجاء ذلك على خلفية استقرار السعر العالمى للمعدن النفيس عند 1837 دولار، وهو ما تسبب فى ثبات سعر الذهب فى سوق الصاغة بمصر.

 

اقرأ أيضًا

خبراء: السوق العقارى فرصة لبناء الثروات

 

فيما سجل جرام الذهب عيار 18 نحو  688 جنيها للجرام، وبلغ سعر الذهب عيار 24 نحو 917 جنيها للجرام، وبلغ سعر الجنيه الذهب نحو 6424 جنيها.
 

يأتي ذلك بعد أن تذبذبت أسعار الذهب في مصر،

على مدار تعاملات أمس، وصعد عيار 21 ليكسر حاجز ال800 جنيه مرة أخرى بعد رحلة من الانخفاض، وزادت أسعار الذهب في مصر، بقيمة تراوحت بين 6 جنيهات و8 جنيهات، بينما ارتفع عيار 21 بقيمة بلغت 7 جنيهات بسعر الجرام الواحد دون المصنعية، وذلك قبل أن ينخفض بشكل طفيف بختام التعاملات بقيمة بلغت جنيها واحدا بسعر الجرام الواحد دون المصنعية.

فيماسجلت سعر أونصة الذهب ارتفاع ملحوظ اليوم لتصعد إلى 1840 دولار مقارنة بسعر

1813 دولار أمس، وتشير التوقعات إلى مزيد من الصعود فى سعر الذهب عالميا خلال الساعات القادمة، بسبب تقرير التوظيف بالقطاع الزراعى لدى الولايات المتحدة الأمريكية، والذى يكشف هبوط معدلات التوظيف، وهو ما يؤثر على قرارات المستثمرين والشركات والاتجاه نحو الذهب كملاذ آمن، وكذلك فإن هبوط الدولار تسبب فى ارتفاع الذهب نتيجة خفض تكلفة حيازة المعدن الثمين.

 
وسعر الذهب فى مصر يتأثر بعدد من العوامل لعل أبرزها سعر أونصة الذهب عالميا، وكذلك سعر الدولار فى السوق المصرفى المصرى، إضافة إلى عوامل العرض والطلب بصورة كبيرة، وليس عوامل الشراء للمستهلكين لكن الشراء والبيع بكميات كبيرة بين المصانع وبعضها، وهنا يمكن أن يتغير سعر الذهب لأكثر من مرة على مدار الساعة فى السوق طالما أن هناك تداول على الذهب عالميا.
 



[ad_1]

By ahram