رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

تراجعت الأسهم الأوروبية خلال تعاملات اليوم الاثنين إذ أدى تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة والصين إلى بعض العزوف عن المخاطرة، بينما تألقت شركات التصدير في بريطانيا جراء انخفاض الجنيه الإسترليني بفعل الشكوك حيال إبرام اتفاق تجارة لما بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.

 

اقرأ أيضًا:- البورصة تربح 4.7 مليار جنيه في مستهل التعاملات اليوم

 

ونزل المؤشران داكس الألماني الحساس للتجارة وستوكس 600 الأوروبي 0.1

بالمئة لكل منهما.

كانت رويترز انفردت بنشر أن الولايات المتحدة بصدد فرض عقوبات على 12 مسؤولا صينيا على الأقل لدورهم في استبعاد مشرعين معارضين منتخبين في هونج كونج.

 

وقادت البنوك الاتجاه النزولي في أوروبا، وفقد مؤشر القطاع 1.7 بالمئة مع تراجع عائدات سندات منطقة اليورو.

وارتفع المؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.2

بالمئة، وقادت المكاسب أسهم القطاع الاستهلاكي والرعاية الصحية. وهبط الإسترليني بينما يواجه المفاوضون صعوبات في التوصل إلى توافق بشأن اتفاق تجارة لما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

اقرأ أيضًا:- المؤشر نيكى يتراجع عن ذروة 29 عامًا ونصف بفعل جني الأرباح

 

ومن المقرر إجراء اتصال بين رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون ورئيس المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين مساء اليوم على أمل تضييق هوة الخلاف بشأن حقوق الصيد في المياه الإقليمية لبريطانيا والمنافسة العادلة وسبل تسوية المنازعات في المستقبل.

 



[ad_1]

By ahram