رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

أعلن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، مساء اليوم السبت، إلغاء الاحتفالات بأعياد الميلاد لملايين من المقيمين في لندن وجنوب غرب إنجلترا بعد تأكيد العلماء اكتشاف سلالة جديدة من فيروس “كورونا” المستجد، قادرة على الانتشار بشكل أسرع.

وقال جونسون إنه بدءا من الغد، ستنتقل مناطق الجنوب الغربي الواقعة حاليا ضمن المستوى الثالث من تدابير الإغلاق إلى المستوى الرابع، وهو ما يعني عودتها إلى تدابير الإغلاق الصارمة التي كانت مطبقة في الشهر الماضي، وبالتالي ستُغلق المحال التجارية غير الضرورية وصالات اللياقة البدنية ودور

عرض الأفلام وصالونات التجميل والحلاقة وصالات البولينج لأسبوعين مقبلين، كما ستوضع قيود على التجمعات بحيث سيُسمح لكل شخص بمقابلة شخص واحد فقط خارج المنزل في مساحة مفتوحة، حسب ما أفاد الموقع الإلكتروني لصحيفة “ذا تليجراف” البريطانية.

وأوضحت الصحيفة أن باقي مناطق إنجلترا ستشهد قيودا على الاحتفال بأعياد الميلاد وفقا لسياسة “الفقاعة” – التي تسمح بتجمعات بحد أقصى ثلاثة أسر خلال فترة عطلة أعياد الميلاد- ليصبح ذلك مسموحا

به في يوم الميلاد فقط.

وأعرب جونسون عن حزنه جراء الاضطرار إلى تطبيق تلك التدابير، لكنه أكد في الوقت نفسه على ضرورة اتباع إرشادات العلماء بهذا الصدد. وأضاف: “عندما يتغير (إرشاد) العلم، سيجب علينا تغيير استجابتنا”، على حد تعبيره.

وتعد المملكة المتحدة إحدى أكثر دول أوروبا تضررا من تفشي “كوفيد-19″، إذ سجلت حتى اليوم أكثر من مليونيّ إصابة مؤكدة بالفيروس، مات على إثرها أكثر من 67 ألف شخص، وفقا لبيانات الحكومة.

 

يُشار إلى أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة “ووهان” الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.



[ad_1]

By ahram