رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

 

بدأت محكمة جنح النزهة أولى جلسات محاكمة المتهمة بسحل الفتاة المعروفة إعلاميًا بفتاة النزهة، حيث كان المستشار أحمد مصلح، مدير نيابة النزهة، قد قرر إحالة المتهمة لمحكمة الجنح وخلال التحقيقات واجهت النيابة المتهمة بسحل المجني عليها بفيديو واقعة السحل وأقوال شهود العيان.

 

 

وكشفت تحقيقات النيابة عن أن المجني عليها توفيت على الفور عقب صدمها بالسيارة، وسحلت المتهمة جثتها دون علم منها، وتبين من التحقيقات أن المتهمة عقب سحل المجني عليها اتصلت بشقيقها لتخبره بأنها سحلت فتاة من مدينة نصر للنزهة، وتسلمت النيابة تقرير الطب الشرعي، والذي كشف

عن أن المجني عليها توفيت من أول صدمة بسيارة المتهمة، وأنها سحلت جثة المجني عليها عقب وفاتها حتى سقطت من السيارة.

 

 

وتبين من التحقيقات أن المتهمة كانت تقود سيارة مملوكة لوالدها، مدير في إحدى شركات البترول الشهيرة، ورفضت الاستجابة لمناشدة المواطنين والمارة الوقوف بالسيارة، خوفًا من التعدي عليها عقب الاصطدام بالمجني عليها، وتبين أن المتهمة تبلغ من العمر 19 سنة، وأثناء قيادتها سيارتها بسرعة جنونية لم تنتبه للمجني عليها واصطدمت بها وسحلتها

حتي وفاتها.

 

وقد استمعت النيابة لأقوال أهل المجني عليها، وقالت شقيقتها: “إنهم أثناء تواجدها عند أحد أقاربهم بشارع حسن المأمون، اصطدمت بها المتهمة وسحلتها حتى توفيت”، وأضافت أن المارة في الشارع طلبوا منها التوقف، لكنها لم تستجب، وتابعت شقيقة المجني عليها: “أن المتهمة جرت شقيقتها 4 كيلومترات، وكانت تصدم 3 آخرين، وأمام أحد المساجد سقطت شقيقتي ليخرج المصلون محاولين إنقاذها والتوجه بها للمستشفى”.

 

وكانت غرفة عمليات شرطة النجدة بالقاهرة، قد تلقت بلاغًا من الأهالي يفيد بوجود حادث تصادم بشارع حسن المأمون ووفاة فتاة، وعلي الفور انتقلت قوات الأمن إلى المكان، وتبين مصرع فتاة تدعى “ن” صدمتها سيارة أثناء عبورها الطريق، وتم الدفع بسيارة الإسعاف لنقل المتوفاة إلى المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.



[ad_1]

By ahram