رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

كشف الدكتور حسام فرج رئيس مجلس اداره شركه بابيلون للتنميه العمرانية عن بدء طرح أولى مشروعات الشركه بالسوق العقارى سيناتور وهيرتيدچ بالعاصمة الاداريه الجديده بمستهدف مبيعات ما يقرب من ٥٠٠ مليون جنيه ويوفر اكثر من ٢٠٠٠ فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة  وأشار إلى أن المشروعين أولى عمليات الطرح بالحى الادارى بمنطقة وسط البلد (الداون تاون)وقد حصلت بابلون على اميز قطعتين من بين ١٦ قطعه يحتوى عليها الحى الادارى
يقع المشروع الأول سيناتور على الطريق الرئيسي ويتمتع بأطلاله كامله على البرلمان وساحه الشعب ومسجد مصر وخلفيه فيو حديقه ومساحات خضراء بالاضافه الى ان كل الوحدات لها واجهه اماميه والمشروع مفرغ بالكامل من الداخل سكاى لايت لتوفير تهويه جيده وليتماشى وشروط الطاقه المستدامة وتقليل الاضاءه والكهرباء وفقا لاشتراطات شركه العاصمة كذا توافر كافه الخدمات على مستوى عالى من الجوده لخدمه الملاك وزوار المبني من أمن و صيانه واسانسيرات بانورامية وغرف اجتماعات بكل دور و غرفة اجتماعات رئيسية تتسع لعدد ١٠٠فرد وتبلغ مساحه المشروع حوالى ٢٣٢٢متر مكون من أرضى و٨ أدوار ويشتمل على ما يقرب من ٢٠٠وحده اداريه وطبيه بمساحات تبدأ من٣١الى ٦١متر  للوحدة الواحدة مع امكانية ضم اكثر من وحدة لتصل الي ١٠٠٠ متر لتتناسب مع

رغبة و نوعية نشاط العملاء     
اما هيرتيدچ  ثانى المشروعات يتمتع أيضا بموقع متفرد يطل مباشرتا علي مسجد مصر وساحته و ساحة الشعب والمركز الثقافي الاسلامي و مجلس الوزراء والحي الحكومي وكل الوحدات لها واجهات اماميه وتقدر مساحته ب١٢٥٠متر أرضى و٨ادوار ويشتمل علي ما يقرب من ٧٠وحده بمساحه ٦١ متر و ٨٥م وهو يقدم منتج فريد من نوعه حيث يمكن للعميل تملك دور كامل بنشاط  اداري/طبي بمساحة ٦٠٠م  تصلح للشركات التى ترغب فى مساحات كبيره ومن المقرر بدء العمل بالمشروعين مارس المقبل على ان يتم تسليم كافه الوحدات  كامله التشطيب خلال ثلاث سنوات وقد تم وضع نظم مختلفه للتسهيلات الائتمانية للعملاء تبدأ من صفر مقدمة واقساط متساوية تصل الي ١٤ سنه حسب مبلغ المقدم المدفوع وأضاف الدكتور حسام الى ان موقع المشروعين المتميز يعد ضمانه للعميل إذا رغب فى الايجار وتحقيق أعلى عائد استثمارى اوإعاده البيع و التى تقوم به الشركه بالنيابه عن العميل وخاصه مع إنشاء إداره متخصصه لإعاده البيع  و الايجار بالشركه                                          ويذكر أن سيناتور و هيريتيدچ باكوره اعمال الشركه بالسوق العقارى وبدايه لحزمه من المشروعات العقاريه المتخصصة والمتميزه سواء الادارى او الطبى والتعليمى والتجارى والسكنى حيث تستهدف الشركه ضخ مليار جنيه كأستثمارات خلال عام ٢٠٢١فى العاصمة الاداريه و التى شهدت اكبر إنجاز تم تحقيقه فى وقت وجيز حيث تم ترجمه مجهودات الدوله ودعم سياده الرئيس إلى حقائق ومشروعات على أرض الواقع لتكون مستقبل بل وقبله العقار ليس لمصر فقط بل للعالم كله لذا كانت العاصمة هى أول قبلة لمشروعات شركه بابيلون وكان الاتجاه للعقار الادارى لندرة هذه النوعيه من العقارات بالمعنى الصحيح وهو توفير مقر إدارى فى مبنى متخصص لهذا النشاط للتوافر فيه كل الخدمات التى يحتاجها مقر أدارى من غرف الاجتماعات وأماكن انتظار العملاء و أمن وسلامه وان تكون كافه الوحدات المحيطه لها نفس النشاط  فما يحدث من مشروعات يصطلح عليها الاستخدام المختلط (بالتجارى والادارى) للاسف تنتهى بالعشوائيه وغياب ما يخدم المقار الاداريه وخير مثال وجود حى كامل بالعاصمه الاداريه لهذا النشاط ايمانا منهم.بالتخصص وتعد شركه بابيلون مزيج من الخبرات حيث يمتلكها مجموعه من المستثمرين ممن لهم خبرات كبيره ولديهم محفظه استثماريه  ضخمه داخل مصر وخارجها وقد حرصت تلك المجموعه على توجيه استثماراتها للعاصمة الاداريه لتواكب توجهات الدوله نحو إنشاء مدن الجيل الرابع التى من شأنها وضع مصر الحبيبة على خارطة الطريق  وتوفير منتج عقارى تستطيع من خلاله تطبيق مبدأ تصدير العقار.



[ad_1]

By ahram