رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

 ذكرت الرئاسة الروسية أنها لا ترى ضرورة لفرض إغلاق كلي أو جزئي في روسيا بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد .
 وحول تصريح وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو بضرورة فرض قيود على التنقل بين مناطق البلاد، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف – في تصريح اليوم الإثنين -: “إن المستوى الحالي لتنظيم عملية مكافحة الوباء وتزويد المواطنين بالخدمات الطبية كافٍ لتجنب فرض أية عمليات إغلاق، سواء كان ذلك بهدف فرض بعض القيود على التنقل بين المناطق أو اللجوء إلى إغلاق الاقتصاد”، مؤكدًا أن هذا لا يزال غير ضروري.
 وأضاف بيسكوف: ” أن حكام المناطق قد منحوا صلاحيات خاصة لمكافحة الوباء

ويمكنهم الاستفادة منها بالتنسيق مع اللجنة الحكومية المختصة لاتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة لمكافحة انتشار العدوى ” .
وكان وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو قد صرح، في وقت سابق اليوم، بأن الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد تُظهر أنه من الضروري النظر في مسألة فرض قيود معينة على حركة المواطنين بين الأقاليم وداخلها.

وقالت نائب عمدة موسكو للتنمية الاجتماعية أناستاسيا راكوفا، إن اختبار تفاعل البوليمراز المتسلسل كشف عن فيروس كورونا المستجد لدى أكثر من 40 بالمئة من مرضى الالتهاب الرئوي الحاد.
 وأضافت راكوفا – خلال مؤتمر علمي عبر الفيديو تحت عنوان (الطب

والجودة في 2020)، اليوم الاثنين-: “لقد اتخذنا قرارًا بأن نعطي الأدوية لكل شخص مصاب بمرض الالتهاب الرئوي الحاد، حيث كشفت فحوصات تفاعل البوليمراز المتسلسل تشخيص فيروس (كوفيد ــ19) لدى 40 بالمئة من هؤلاء المصابين”.
 وانطلقت في العاصمة الروسية موسكو، السبت الماضي، حملة التطعيم ضد كورونا بلقاح (سبوتنيك ــ V)، حيث فتحت 70 عيادة للتطعيم وستفتح 100 أخرى حتى نهاية العام.

وتوقع الخبير الروسي وكبير الأطباء بمستشفى 15 بموسكو فاليري فيتشوركو إمكانية أن تبدأ جائحة فيروس كورونا المستجد في التراجع ببلاده نهاية العام المقبل.

وقال فيتشوركو – في تصريح أوردته قناة (روسيا اليوم)، يوم الأحد – “مع حلول صيف عام 2021، سنشهد انخفاض شراسة الجائحة، بحسب رأيي، لأننا سنكون قد بدأنا عملية التطعيم وبالتالي سيصبح جزء لا يستهان به من السكان قد تعرفوا على الفيروس.. وأتوقع تراجع عدوى كورونا مع نهاية عام 2021”.



[ad_1]

By ahram