رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

 أكد المتحدث باسم وزارة الكهرباء العراقية، أحمد موسى، أن الحديث عن الربط الكهربائي مع تركيا لايزال مبكراً لأنه إلى الآن لم تختبر اللمحات الفنية اللازمة لإنضاج المشروع.

 ونقلت وكالة الأنباء العراقية (واع) اليوم الإثنين عن موسى قوله إنه لم يصدر أي تصريح رسمي من وزارة الكهرباء بشأن بدء العراق استيراد الطاقة من تركيا.

 

 وكشف عن أن وزير الطاقة الإيراني سيصل إلى بغداد غدًا الثلاثاء لبحث موضوع الغاز والديون والمستحقات الواجبة

الدفع للجانب الإيراني، مبينًا أن الديون تبلغ مليارين و600 دولار.

 وأضاف، أنه سيتم مناقشة أيضًا تراجع اطلاق الغاز المجهز لمحطات الإنتاج مما تسبب بخروج 7 آلاف ميجاواط من المنظومة الوطنية، مما أثر وبشكل كبير على ساعات التجهيز.

 

 وأكد موسى أنه سيتم كذلك بحث الخطوط الناقلة للطاقة والمربوطة تزامنيًا مع المنظومة العراقية بشكل مستفيض لمعالجة الموضوع.

وتواجه العاصمة العراقية بغداد ومدن أخرى أزمة في توليد التيار الكهربائي بعد أن قلصت إيران صادراتها من الغاز.

وخفضت إيران إمداداتها من الغاز إلى العراق إلى خمسة ملايين متر مكعب في اليوم بعدما كانت تبلغ خمسين مليونا بسبب عدم دفع ديون مستحقة، حسب متحدث باسم وزارة الكهرباء العراقية.

وأبلغت إيران وزارة الكهرباء العراقية بشكل رسمي الأحد أنها ستخفض الإمدادات مرة أخرى إلى ثلاثة ملايين متر مكعب، حسب المتحدث باسم الوزارة أحمد موسى.

 

 وحذر موسى في تصريح نقلته وكالة الأنباء العراقية، من أن التخفیض سيجعل من الصعب توفير الكهرباء في العاصمة بغداد ومنطقة الفرات الأوسط.



[ad_1]

By ahram