رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

وقعت شبكة خطوط الأنابيب الصينية العملاقة صفقة شراء أصول بقيمة 6.3 مليار دولار في أحدث خطوة لتعزيز أمن الطاقة وكسر حواجز السوق.

 

ووفقاً لبيان مرسل لبورصة “شنغهاي”، ستقوم شركة كونلون للطاقة ببيع حصة 60% في خط أنابيب الغاز الطبيعي في بكين، وحصة 75% في شركة داليان للغاز الطبيعي المسال بقيمة 40.9 مليار يوان تعادل 6.27 مليار دولار للشركة الجديدة المملوكة للدولة والمعروفة باسم “بايب تشاينا”، وفقاً لما ذكرته

“بلومبرغ”.

كونلون للطاقة هي شركة تابعة لـ “بتروتشاينا” التي تملك غالبية خط أنابيب الغاز المغذية لبكين، فضلا عن البنية التحتية لاستيراد الغاز الطبيعي المسال.

وشركة “بايب تشاينا” هي جزء من الجهود التي تبذلها حكومة الرئيس شي جين بينغ لتوحيد خطوط الأنابيب الرئيسية وغيرها من المرافق في شركة واحدة، تهدف إلى تعزيز المنافسة بين شركات التنقيب وبائعي النفط والغاز في المصب، وبدأ الكيان عملياته رسميا في أكتوبر، وجاء تقييم الصفقة بعلاوة 90% على القيمة الدفترية للأصول المباعة لشركة كونلون للطاقة، بحسب الاسواق العربية.

وفي يوليو، توصلت شركة “بايب تشينا” إلى اتفاق مع شركة بتروتشاينا وشركة البترول والكيماويات الصينية لمنحهما 56 مليار دولار نقداً وأسهماً لخطوط الأنابيب وصهاريج التخزين ومحطات الغاز الطبيعي المسال وغيرها من المرافق.

وتتوقع كونلون الحصول على حوالى 5.7 مليار دولار نقدا من الصفقة، وسوف تنفق نصفها على توزيعات أرباح خاصة، و 40 % لتطوير أعمالها في مرافق الغاز، و 10% لسداد الديون.



[ad_1]

By ahram