رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

أعلن الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، بطريقة إستعراضية ساخرة أنه لن يأخذ اللقاح المضاد لكورونا.

وقال بولسونارو، مُتسائلاً: حياتي في خطر؟ هذه مشكلتي. ونقطة”، وأضاف الرئيس البرازيلي، الذي ادلى في السابق بتصريحات وتعليقات استهان فيها بخطورة جائحة كورونا: “أنا لن أخذ التطعيم، ونقطة!”. وفقاً لموقع روسيا اليوم.

وعلى الرغم من أن البرازيل تأتي في المرتبة الثانية في عدد الوفيات الناجمة عن مضاعفات الإصابة بعدوى كورونا، إلا أن بولسونارو،

لفت في تصريح إلى أنه من غير المرشح أن يطلب الكونغرس البرازيلي من المواطنين أن يتحصنوا باللقاح من عدوى كورونا.

وكتب الرئيس البرازيلي على حسابه في تويتر في أكتوبر الماضي بلهجة ساخرة إن “التطعيم سيكون مطلوبا، لكلبي فقط!!”.

وفى وقتا سابق، أعلنت منظمة الصحة البرازيلية “أنفيسا”، يوم أمس الاثنين، أن “السلطات الصحية الصينية ليست شفافة

في تصريح استخدام لقاحات ضد كورونا في حالات الطوارئ”.

وانتقد الرئيس البرازيلي، جاير بولسونارو، مرار لقاح “CoronaVac” الذي تطوره شركة “سينوفاك” الصينية، معتبرا أن “أصله جعله غير جدير بالثقة”.

في حين قال حاكم سان باولو، جواو دوريا ، إن الولاية تتوقع أن تبدأ في تطعيم سكانها باللقاح الصيني اعتبارا من يناير، فيما لن تتمكن ساو باولو من البدء في استخدام لقاح “سينوفاك” الصيني قبل موافقة منظمة الصحة البرازيلية عليه.

ولفتت “أنفيسا” في بيان على موقعها الإلكتروني، إلى أن “البرازيل هي الرائدة عالميا في عملية تقييم لقاح “CoronaVac”.

 



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *