رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

انخفض الذهب، اليوم الخميس، إذ تعافى الدولار من أدنى مستوى في أسبوعين والذي بلغه في الجلسة السابقة وتسببت بيانات أضعف للتضخم في الولايات المتحدة في تثبيط الإقبال على المعدن الأصفر.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية بنحو 0.3% ليصل إلى 1837.13 دولار للأونصة، بعد أن بلغ أعلى مستوى فيما يزيد عن أسبوع أمس الأربعاء، وتراجعت العقود الأميركية الآجلة للذهب بنسبة 0.3% لتصل إلى 1837.40 دولار.

وقالت المحللة الإستراتيجية لدى ديلي فيكس، مارجريت يانغ:

“الدولار انتعش من المستوى المتدني الذي سجله يوم الأربعاء، يفرض ذلك بعض الضغط على المعادن النفيسة، كما يضغط انخفاض السيولة بسبب عطلة العام الصيني الجديد أيضا على الأسعار”.

وأضافت يانج أن الذهب خسر أيضا بعض الدعم إذ أظهرت بيانات أميركية أن التضخم لن يرتفع كثيرا مستقبلا، بحسب الاسواق العربية.

وجاء مؤشر أسعار المستهلكين الأميركي لشهر يناير أقل بكثير من المتوقع. ويعد

الذهب تحوطا في مواجهة التضخم.

وأكد رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي جيروم باول، في خطاب أمس الأربعاء على الحاجة لسياسة مالية وقال إن الوقت ليس ملائما للتركيز على مسائل الدين الاتحادي.

ويتابع المستثمرون عن كثب تطورات تمرير مشروع قانون للتخفيف من تداعيات كورونا بقيمة 1.9 تريليون دولار في الولايات المتحدة.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاتين بنسبة 0.3% ليصل إلى 1244.84 دولار للأونصة، بعد أن بلغ ذروة منذ فبراير 2015 عند 1250 دولارا أمس الأربعاء.

وتراجعت الفضة في المعاملات الفورية بواقع 0.5% لتصل إلى 26.86 دولار،  ونزل البلاديوم بنحو 0.6% ليصل إلى 2340.94 دولار.



[ad_1]

By ahram