رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

وقعت المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص (المؤسسة)، ذراع القطاع الخاص لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وبنك كوريس الدولي – بوركينا فاسو، عضو مجموعة بنك كوريس، اتفاقية لتمويل شركات القطاع الخاص في بوركينا فاسو، المتضررة من جائحة كوفيد-19. وقع الاتفاقية كل من أيمن أمين سجيني، الرئيس التنفيذي للمؤسسة، ودياكاريا واتارا، العضو المنتدب لبنك كوريس الدولي – بوركينا فاسو. وتنص هذه الاتفاقية على تقديم المؤسسة لخط تمويل بمبلغ 15 مليون يورو

بصيغة تمويل مرابحة سلعية مخصص للنافذة الإسلامية للبنك.

بهذه المناسبة، صرح الرئيس التنفيذي للمؤسسة، قائلاً: “سيستخدم خط التمويل المقدم لبنك كوريس الدولي – بوركينا فاسو لدعم الأنشطة الاقتصادية لشركات القطاع الخاص المؤهلة والتي تأثرت بجائحة كوفيد-19. هذا الخط هو جزء من حزمة دعم بقيمة 250 مليون دولار أمريكي من المؤسسة لمساعدة الدول الأعضاء على التعافي من

جائحة كوفيد-19 “.

من جانبه، أشاد دياكاريا واتارا، الرئيس التنفيذي لبنك كوريس الدولي، بجودة الشراكة بين المؤسستين، وأشار إلى أن البنك استفاد في عام 2016 من الخط الأول بمبلغ 17 مليون يورو لمدة 4 سنوات. وقد مكنهم ذلك من دعم العديد من الشركات والصناعات الصغيرة والمتوسطة من خلال تمويل المشاريع في مختلف القطاعات الحيوية مثل الصحة، والتعليم، والزراعة، وصناعة الأغذية الزراعية، والنقل. كما عبر عن شكره للمؤسسة على تقديم هذا الخط في هذه الأوقات الصعبة حيث تحتاج البنوك إلى السيولة لدعم عملائها المتضررين، وخاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة



[ad_1]

By ahram