رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

تمكن قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، من القبض على مزارع وزوجته قتلا أمين معمل وقطعا جثته إلى نصفين بسبب خلافات على زراعة قطعة أرض بالمشاركة بنجع حمادي.

 

واعترف المتهم الرئيسي مزارع وقرر بأنه والمجني عليه يمتلكان قطعة أرض بالمشاركة وتقابلا مصادفة بالزراعات بذات الناحية فحدثت بينهما مشادة كلامية لعدم مساعدة المجني عليه له في زراعة الأرض تطورت لمشاجرة تعدي خلالها عليه بفأس على رأسه فأودي

بحياته وترك جثته بذات المكان.

وأضاف المتهم أنه توجه لمسكنه وعاد مرة أخرى هو وزوجته لنقله وإخفاء جثته إلا أنهما وجدا صعوبة في ذلك فقام بتجزئة جثته إلى نصفين باستخدام سكين ووضعه داخل جوال وقاما بنقله إلى منطقة المقابر.

كان مركز نجع حمادي تلقى بلاغًا من سائق لودر 43 سنة مقيم بدائرة المركز بخروج نجل عمومته أمين معمل 40

سنة مقيم بذات الناحية من مسكنه ولم يعد وتلقيه رسالة نصية على هاتفه المحمول من مجهول تتضمن “ولدكم عندنا وعليه نصف مليون جنيه” وطلب فدية مبلغ المالي المذكور في الرسالة النصية.

وفـى وقت لاحق عُثرت أجهزة الأمن على جثة المتغيب مقسمة إلى نصفين داخل جوال بمنطقة المقابر.

وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائي بأمن قنا إلى أن وراء ارتكاب الواقعة نجل عمومته مزارع 31 سنة وزوجته 25 سنة ربة منزل وباستهدافهما أمكن ضبطهما.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

 



[ad_1]

By ahram