رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

أظهرت أرقام رسمية، اليوم الأربعاء، ارتفاع أسعار المنازل البريطانية بأسرع وتيرة في أكثر من 6 أعوام في نهاية 2020، مواصلة صعودا يقوده إعفاء ضريبي مؤقت والطلب على المنازل الأكثر اتساعا منذ بداية جائحة كورونا.

 

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية، إن أسعار المنازل كانت أعلى 8.5% في ديسمبر عنها قبل عام، مقارنة مع ارتفاع 7.1% في نوفمبر، وهي أعلى زيادة على أساس سنوي منذ أكتوبر  2014 .

 

من جهة ثانية، تتوقع مؤسسة نايت فرانك في تقرير صدر الشهر الحالي، أن تبلغ قيمة الاستثمارات الوافدة من

الشرق الأوسط للقطاع العقاري في بريطانيا نحو 1.4 مليار جنيه استرليني (1.9 مليار دولار) في 2020 ما يمثل تراجعا قدره 6% عن العام قبل الماضي.

 

وقالت إن التحسن الذي شهده الاستثمار خلال الربع الثالث من العام الماضي لم يستمر خلال الربع الرابع.

 

وتتوقع أن يشهد عام 2021 انتعاشا لتصل الاستثمارات من المنطقة إلى 1.6 مليار جنيه استرليني (2.16 مليار دولار) ما يمثل ارتفاعا سنويا قدره 14%، ما يعكس

بيئة استثمارية أفضل مع وصول لقاحات كورونا وبدء توجيه رؤوس الأموال الخاملة منذ العام الماضي إلى الاستثمار.

 

وأشارت إلى أن العام الجاري سيشهد تحسن في معنويات المستثمرين تجاه الصفقات الدولية، في ظل استخدام وسائل العرض الافتراضية وجولات الفيديو، والتي ستصبح القاعدة الجديدة لاستعراض الأصول العقارية.

 

وأدى فيروس كورونا وتراجع أسعار النفط إلى انخفاض الاستثمار العقاري بالعالم من قبل مستثمري الشرق الأوسط في 2020، وفقا لنايت فرانك، التي أشارت إلى أن قيود السفر في المنطقة كان له تأثير كبير على العقارات التجارية، إذ وصولت الاستثمارات من المنطقة في الربع الثاني من العام الماضي إلى 32 مليون جنيه استرليني، وهو أدنى مستوى منذ الربع الثالث من 2010.



[ad_1]

By ahram