رئيس مجلس الأدارة
محسن ممتاز
رئيس التحرير
سهام بركات

قررت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، في جلستها المنعقدة اليوم، إحالة أوراق سائق إلى المفتي، لقيامه بقتل جاره بطلق خرطوش على إثر خلافات بينهما، وحددت المحكمة جلسة اليوم الأول من دور شهر مارس للنطق بالحكم.

صدر الحكم برئاسة المستشار إبراهيم عبد الحي، رئيس المحكمة، وسكرتارية محمد فاروق، وأحمد غريب.
تعود أحداث القضية 34909 لسنة 2020 جنايات مركز شرطة منيا القمح، المقيدة برقم 

2353 كلي جنوب الزقازيق، ليوم 28 سبتمبر عندما تلقى مدير أمن الشرقية إخطارا من مدير المباحث الجنائية يفيد بلاغا من مستشفى منيا القمح العام بوصول ” محمد مختار عبد العزيز عبدالغفار” إلى المستشفى جثة هامدة، متأثرًا بإصابته في بطلق خرطوش في رأسه.

وتبين من تحريات ضباط مباحث منيا القمح،

أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من “حسام س ع ز” 26 سنة سائق بشركة بترول مقيم بقرية الجديدة مركز منيا القمح، ووالده “س”، بسبب خلافات سابقة بين الأول وبين المجني عليه، حيث أحضر المتهم على إثرها سلاحا ناري “فرد خرطوش” وحضر رفقة والده، ما إن أبصر المجني عليه جالسًا أمام منزله حتى أطلق النار على رأسه وقتله في الحال، وتم ضبط المتهم الأول وأحالته النيابة ووالده لمحكمة الجنايات التى قررت إحالة أوراقه لفضيلة مفتي الديار المصرية.
 



[ad_1]

By ahram